thumb_730_default_big.png

بلاغ توضيحي بخصوص المجزرة الجماعية لاكادير

الأربعاء، 1 نوفمبر، 2017
تحدث أحد المواقع الإلكترونية الوطنية قبل بضعة أيام عن عدم وجود مراقبة للمجزرة البلدية لأكادير من طرف المكتب الوطني للسلامة الصحية، واعتمد صاحب المقال على نقاش مقتضب دار حول الموضوع في آخر دورة للمجلس خلال شهر أكتوبر المنصرم. ليخلص في الختام إلى ما وصفه كاتب المقال "بوضع مجلس المالوكي في قفص الاتهام بالتهاون في إخضاع المجزرة للمعايير المعمول بها" وهو اتهام خطير للمجلس الجماعي لأكادير يتطلب توضيح مجموعة من المعطيات قصد تنوير الرأي العام.
- بداية، ننفي في المجلس الجماعي لأكادير جملة وتفصيلا ما جاء في المقال المذكور من عدم وجود مراقبة بالمجزرة الجماعية لأكادير، حيث تخضع مجزرة أكادير لمراقبة مشددة للحوم سواء قبل الذبح، أو بعد الذبح، بل وحتى أثناء البيع. وتصريح السيدة نائبة الرئيس المفوضة في المكتب الصحي لم يتطرق للمراقبة بل كان يهم المجازر المعتمدة التي تعطى بناء على "الشهادة الصحية الأصلية certificat sanitaire d 'origine" والتي لا يوجد منها إلا خمسة مجازر في المغرب بكامله.
- عكس ما أورده المقال المذكور من مغالطات، فكل اللحوم المهيأة داخل المجزرة البلدية لأكادير خاضعة للمراقبة البيطرية من طرف المصلحة البيطرية التابعة ل ONSSA و تحمل خاتم التفتيش الصحي البيطري وتشمل عملية المراقبة بداية مراقبة صحة البهائم قبل الذبح حيث يتم منع كل حيوان تظهر عليه أعراض مرضية من ولوج قاعة الذبح وبعد الذبح تتم مراقبة اللحوم الحمراء داخل المجزرة من طرف المفتشين البيطريين بشكل يومي بما في ذلك أيام العطل و الأعياد.
- إذا ثبت مرض أي من المواشي قبل عملية الذبح، تتم عملية حجزها وإتلافها حيث تم إتلاف أكثر من 3 طن من المواشي خلال هذه السنة فقط، حفاظا على سلامة المواطنين.
- بعد عملية المراقبة المشددة على المواشي قبل الذبح تكون مرحلة أخرى للمراقبة بعد الذبح، حيث لا تباع إلا اللحوم الخالية من الأمراض والتي تكون صالحة للإستهلاك، وتختم هذه اللحوم بختم المكتب الوطني للسلامة الصحية (إما ختم بيضاوي الشكل أو ختم مستطيل يعطي رقم 1 للأقل عمرا ورقم 2 للمسنة، ولكن الإثنان يحملان بالضرورة طابع :خالية من الأمراض وقابلة للإستهلاك)
- وفي آخر مراحل المراقبة الصحية التي تقوم بها مصالح المكتب الصحي الجماعي بالتعاون والتنسيق مع مصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية، تتم مراقبة اللحوم المتداولة في السوق خلال عملية البيع حيث تخرج لجان مشتركة للمراقبة لمعاينة ومراقبة محلات البيع وفق معايير صارمة، حيث يتم أحيانا حجز بعض اللحوم وإن كانت خالية الأمراض ولكن ثبت عدم احترام معايير صحية أخرى تهم نظافة الأدوات المستخدمة ومحلات البيع.
- أكثر من ذلك لحوم مجزرة أكادير تخضع لنظام الترقيم الوطني للحيوانات (مصدرها، مكان ولادتها.. وتفاصيل أخرى) وهو.قانون مفروض يطبق ابتداء من دجنبر 2017، كانت جماعة أكادير سباقة في تطبيقه بالتعاون بين المكتب الصحي البلدي BCH والمكتب الوطني للسلامة الصحية ONSSA.
 
تحميل البلاغ
مشاركة


تتبع الملفات

الصفحة الرسمية
حالة الطقس
عدد الزوار